fbpx

المشاهد نت

شائعة “الصخرة السحرية” من أفغانستان إلى أبين

شائعة “الصخرة السحرية” من أفغانستان إلى أبين

أبين – صلاح بن غالب

الادعاء

حجر يصهر المسامير المصنوعة من الحديد عند وضعها عليه في الحرارة العادية في محافظة أبين.

الناشر

قناة كل الناس

صقر اليمن

أنا يمني

كل جديد

عبدالجليل علي

يحيى بن مقيت

عبدالسميع الوصابي

الجناح إلى طريق النجاح

الخبر المتداول

تداول مستخدمو موقعي “تويتر” و”يوتيوب”، مطلع ديسمبر الماضي، مقطع فيديو يظهر كيفية انصهار المسامير) على حجر لونه أسود داكن لا يتجاوز طوله 10سم وعرضه 6سم، عند وضع المسامير الحديدية (مسامير مصنوعة من مادة الحديد الصلب) عليه، تنصهر وتذوب.

ناشرو الفيديو  قالوا إن الحجر الذي يذيب الحديد تم العثور عليه وتصويره في محافظة أبين (جنوب اليمن).

وأضافوا أن الأهالي لم يستطيعوا معرفة نوع هذا الحجر، وإلى أي نوع من المعادن ينتمي، وكيف يجعل المسامير الحديدية تنصهر من فوقه وتسيل كالشمع المذاب.

تحقق المشاهد

بعد تحقق “المشاهد” حول حقيقة “حجر يذيب الحديد في أبين” تبين أنه مضلل وغير صحيح، بحسب مصادر ميدانية بأبين  وأدوات البحث العكسي.

فبعد البحث العكسي عن صور الفيديو تبين أن المقطع تم تدواله في أفغانستان في 27 نوفمبر 2021، ادعى ناشروه أن رجلا عثر على صخرة في جبل في أفغانستان وزعم أنها تذيب الحديد بالرغم أن الصخرة  باردة ولم يتم تسخينها في النار.

رابط الفيديو الأصلي بسياقه الجغرافي الحقيقي-27 نوفمبر 2021

وبحسب موقع ألت نيوز، موقع هندي مختص بتفنيد الشائعات فقد انتشرت صور الفيديو تحت مسمى “صخرة سحرية تذيب الحديد”. وانتشرت الشائعة في أفغانستان وباكستان لدى مستخدمي توتير وفيسبوك.

رابط تحقق موقع ألت نيوز-10 ديسمبر 2021

وفي نتيجة تحقق موقع ألت نيوز فإن المسامير الظاهرة في الفيديو المتداول ليست مصنوعة من الحديد وإنما من الجاليوم الذي يذوب  عند دراجة حرارة 29 درجة مئوية. وقد أشار الموقع أنه نقل هذه النتيجة من منصة مصر اليوم التي أوردت هذا التحليل على لسان مؤسس الجمعية الفلكية بجدة المهندس ماجد أبو زاهرة.

رابط مصر اليوم عن “الصخرة السحرية”-29 نوفمبر 2021

في السياق ذاته، قال الخبير الاستشاري في المساحة الجيولوجية باليمن عبده سعيد المقطري، لـ”المشاهد ” إن ما يتم تداوله هو عبارة عن فبركات مضللة من قبل بعض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي؛ لكسب المزيد من المشاهدات والحصول على تفاعلات عديدة والكسب المادي فقط لا غير.”

وبحسب المقطري فأن أن الحديد لا ينصهر بهذه السهولة والمدة القصيرة التي زعم ناشرو مقطع الفيديو، فهو يحتاج إلى درجة حرارة مرتفعة جدًا تتجاوز الـ1000 درجة مئوية.

موضحا ” أن الطاقة تنشأ وتتحول من صورة إلى صورة أخرى، وبالتالي لا يمكن للطاقة الحرارية أن تسكن في جزيئات الصخرة دون أن تتوهج من شدة الحرارة، ومع ذلك تنصهر من فوقه المسامير الحديدية كما في المقطع المضلل والمفبرك، ولا يمكن للعقل البشري أن يصدق مثل هذه الفبركات، بخاصة عند الطبقة المثقفة.”

بدوره قال الصحفي عبدالإله عميران، محافظة أبين، لـ”المشاهد” أن الحجر المتداول بمقاطع الفيديو غير موجود في أبين، وإنما هو شائعة عارية من الصحة تمامًا.

وبارغم من أن العناصر البصرية والسمعية في الفيديو المضلل توحي أنه لم يصور في اليمن إلا أن ناشروه ادعوا كذابا أن الصخرة في محافظة أبين.

وقد وقع الكثير من مستخدمي المنصات الرقمية في اليمن وغيرها ضحية لهذه الخدعة والشائعة وتم ترويجها بشكل كبير. فقد نشرت قناة عمانية على اليوتيوب مقط الفيديو المضلل للصخرة في اليوم التالي من ظهور الفيديو على قناة أفغانية بعنوان “في أفغانستان حجر يذوب الحديد”

رابط قناة عمانية-فيديو الصخرة “السحرية”-28 نوفمبر 2021

كما قام بنشر الفيديو المضلل حساب على تويتر من ولاية كاليفورنيا بأمريكا  مطلع ديسمبر تحت نفس العنوان المضلل أن أفغانيا عثر على صخرة تصهرالحديد.

رابط تغريدة فيديو الصخرة-حساب من كاليفورنيا-أمريكا-3 ديسمبر 2021

وليست المرة الأولى لشائعة تعبر الحدود وتصل إلى اليمن تحت نفس العنوان. ففي مايو الماضي تم تدوال فيديو يظهرشخصا يحاول خنق مسنا تحت عنوان “أن الأطباء في عدن يخنقون مرضى كورونا في أحد مراكز العزل في عدن.  ليتبين في تحقق المشاهد  أن الفيديو لشخص من بنجلادش يحاول إجبار والده على تناول الدواء عبر الفم وقد تم تدوال الفيديو في البلد الأصلي بعنوان مضلل أن شابا يخنق والده وتم تدوال نفس الفيديو في الهند لكن بعنوان مضلل مشابه لما تد تدواله في عدن.

شائعة تسافر من بنجلادش إلى الهند وتصل بعد عام عدن

المصادر

صحفي من محافظة أبين – خبير من المساحة الجيولوجية – التحليل النقدي – المادة المصورة- أدوات البحث العكسي

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة