fbpx

المشاهد نت

ممثلة أمريكية شهيرة تصل عدن

‏الممثلة الأمريكية أنجلينا جولي

ممثلة أمريكية شهيرة تصل عدن

عدن – فاطمة العنسي – محمد عبدالله

وصلت الفنانة الأمريكية الشهيرة إنجلينا جولي، اليوم الأحد، إلى مطار عدن الدولي (جنوب اليمن)، في زيارة هي الأولى من نوعها لمشهور عالمي يصل البلاد.
وقالت جولي، في منشور على حسابها الشخصي في “إنستغرام”: “لقد هبطت في عدن، لألتقي بالعائلات النازحة واللاجئين لمفوضية اللاجئين، ولكي أظهر دعمي للشعب اليمني”.
وأضافت: “بينما نواصل مشاهدة الفظائع التي تتكشف في أوكرانيا، وندعو إلى إنهاء فوري للصراع ووصول المساعدات الإنسانية، أنا هنا في اليمن لدعم الأشخاص الذين هم أيضًا في أمس الحاجة إلى السلام”.
ولفتت نجمة هوليوود وسفيرة الأمم المتحدة للنوايا الحسنة، إلى أن الوضع في اليمن يعد من أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم، حيث يقتل ويجرح مدني واحد كل ساعة في 2022، بالإضافة إلى الاقتصاد الذي دمرته الحرب، ويعتمد أكثر من 20 مليون يمني على المساعدات الإنسانية للبقاء على قيد الحياة.
بدورها، قالت مفوضية شؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، إن مبعوثتها الخاصة، جولي، وصلت اليمن في زيارة للمساعدة في لفت الانتباه إلى العواقب الكارثية للصراع المستمر منذ سبع سنوات على الشعب اليمني.
وأضافت في بيان وصل “المشاهد” نسخة منه، أن جولي ستلتقي بالعائلات اليمنية النازحة واللاجئين، لتسمع منهم مباشرة كيف مزق الصراع حياتهم.
وعبّرت المفوضية عن أملها في أن تسلط الزيارة الضوء على الاحتياجات الإنسانية المتزايدة في اليمن، وتساعد في حشد الدعم العاجل للعمل الإنساني قبل المؤتمر السنوي رفيع المستوى لإعلان التبرعات لليمن في 16 مارس الجاري.
ودعت المفوضية الجهات الفاعلة الإقليمية والدولية إلى الالتزام بإنهاء الصراع.
في سياق متصل، رحبت جماعة الحوثي بزيارة الفنانة الأمريكية جولي، على لسان وزير خارجيتها هشام شرف، بحسب ما أفادت به وكالة “سبأ” التابعة للحوثيين.
وذكرت الوكالة أنه جرى مناقشة الترتيبات القائمة لزيارة سفيرة النوايا الحسنة ومبعوثة المفوضية العليا للاجئين إنجلينا جولي، إلى صنعاء، خلال الأيام المقبلة.
وقال شرف إن “الزيارة ستسهم في لفت انتباه العالم لما يجري من عدوان وحصار يتعرض له الشعب اليمني، وكذلك اللاجئون الذين قدموا لطلب الحماية والدعم في اليمن”.
والتقى شرف، الممثل المقيم للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين مايا أميراتونجا، بمناسبة تعيينها ممثلًا مقيمًا جديدًا لدى اليمن للفترة القادمة.
ويشهد اليمن حربًا مستمرة منذ عام 2015، بين الحكومة المعترف بها دوليًا، والمدعومة من التحالف العسكري الذي تقوده السعودية، ضد الحوثيين الذين يسيطرون على عدة محافظات شمالي البلاد.
وقتل عشرات الآلاف منذ ذلك الحين، ويحتاج أكثر من 80% من سكان اليمن البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، إلى مساعدات إنسانية، في ما تصفها الأمم المتحدة بأنها أسوأ أزمة إنسانية في العالم.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة