شبوة – صلاح بن غالب

نجحت وساطة قبلية في إتمام صفقة تبادل أسرى وجثث قتلى حرب بين قيادة اللواء الثاني عمالقة (قوات مشتركة) وجماعة الحوثي، في جبهة حريب شمال مديرية بيحان بمحافظة شبوة (وسط اليمن).

وأوضح الوسيط المحلي من طرف قيادة اللواء الثاني عمالقة وجدي الصبيحي لـ “المشاهد” إن الوساطة نجحت في إتمام صفقة تبادل لأسرى حرب من منتسبي المقاومة الجنوبية وجثث لقتلى حوثيين كانت بيد قوات العمالقة.

وأضاف الصبيحي أن الصفقة شملت تبادل 7 أفراد وقعوا في الأسر بيد مسلحي الحوثي أثناء اجتياح الأخير لوادي جبارة بجبهة كتاف بمحافظة صعدة (شمال اليمن) أواخر اغسطس/آب 2019.

وأشار الصبيحي إلى أن تبادل الأسرى كان بمقابل تسليم 35 جثة من قتلى مسلحي الحوثي كانت بيد اللواء الثاني عمالقة قتلوا في المعارك العسكرية بمديريات شبوة الشمالية الغربية أثناء تحرير قوات العمالقة مطلع العام الجاري.

وحصل موقع “المشاهد” حصريًا على أسماء الأسرى، وهم: عبده عبد الحميد عبدالله، بهلول علي سيف، علي محمد حموده، الصبر ي محسن علي، حمدان نعمان علي، الصبري محسن ناجي، غمدان عبد الواحد مرشد.

يشار إلى أن الوسيط القبلي وجدي الصبيحي قد نجح في إتمام العشرات من صفقات تبادل الأسرى بين أطراف الصراع المسلح بجهوده الشخصية، كونه يحظى بقبول واحترام من كل الأطراف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.