fbpx

المشاهد نت

مستجدات ميدانية جديدة من محافظة مأرب

مستجدات ميدانية جديدة من محافظة مأرب

تعز – محمد عبدالله :

تواصلت المواجهات العسكرية، اليوم الأحد، بين القوات الحكومية ومسلحي جماعة الحوثي في محافظة مأرب شمالي شرق اليمن.

وقال مصدران عسكريان لـ”المشاهد“، إن معارك اندلعت بين القوات الحكومية والحوثيين إثر هجوم شنه الأخيرين لاستعادة مواقع جنوبي مأرب.

وأضاف المصدران أن المعارك تركزت في محيط جبل الفليحة وقرون البور، وسقط خلالها قتلى من الطرفين، وأسرت القوات الحكومية أربعة حوثيين.

ووفق المصدران فإن مواجهات أخرى دارت في عقبة ملعا وأطراف معسكر أم ريش الاستراتيجيين، الواقعين بين مديريتي حريب والجوبة.

وتسعى القوات الحكومية وألوية العمالقة للوصول إلى المنطقتين الاستراتيجيين بهدف قطع خطوط إمدادات الحوثيين الواصل بين المديريتين.

واشتد القتال في مأرب منذ مطلع يناير/كانون الثاني الجاري، وتمكنت القوات الحكومية والعمالقة من استعادت السيطرة على مناطق من قبضة الحوثيين.

وقال قائد المنطقة العسكرية الثالثة اللواء الركن منصور ثوابه، في تصريح نقله موقع وزارة الدفاع (سبتمبر نت) أمس السبت، إن القوات الحكومية استعادت مساحات واسعة تصل إلى أكثر من 30 كيلو متر جنوب مأرب.

ومنذ أكثر من عام يحاول الحوثيون، السيطرة على محافظة مأرب الغنية بالنفط والتي تعد آخر معاقل الحكومة في شمالي اليمن.

في السياق، قال التحالف العربي، إنه نفذ 25 عملية استهداف ضد الحوثيين في مأرب خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وأضاف في بيان مقتضب نشرته وكالة الأنباء السعودية (واس) أن الاستهدافات دمرت 11 آلية عسكرية، وقضت على 80 حوثيا.

ولم يتسن للمشاهد التحقق من حصيلة القتلى بشكل مستقل. ونادرا ما يعلن الحوثيون عن خسائرهم.

وكثّف التحالف خلال الأسبوعين الأخيرين، غاراته الجوية على المناطق الواقعة تحت سيطرة الحوثيين، وذلك عقب إطلاق الجماعة صواريخ بالستية في اتجاه أبوظبي ومناطق سعودية.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة