fbpx

المشاهد نت

معارك عسكرية متواصلة في مأرب

معارك عسكرية متواصلة في مأرب

مأرب – محمد عبدالله :

تواصلت المواجهات العسكرية، اليوم الثلاثاء، بين القوات الحكومية ومسلحي جماعة الحوثي في محافظة مأرب شمالي شرق اليمن.

وقال مصدر عسكري في المنطقة العسكرية الثالثة لـ”المشاهد“، إن القوات الحكومية وألوية العمالقة واصلتا تقدمهما باتجاه جبال ملعا الاستراتيجية الواقعة بين مديريتي حريب والجوبة جنوب مأرب.

ويأتي هذا التقدم بعد يوم على إعلان ألوية العمالقة السيطرة على مركز مديرية حريب بعد نحو أسبوعين على المعارك “العنيفة” مع الحوثيين.

وتعد حريب ثاني أكبر مديريات مأرب من حيث السكان، البالغ عددهم 33.663 نسمة بحسب التعداد السكاني لعام 2004، وتشترك في حدودها الجغرافية مع مديرية عين التابعة لمحافظة شبوة.

وأضاف المصدر أن معارك “عنيفة” أخرى درات بين القوات الحكومية والحوثيين في محيط معسكر أم ريش الاستراتيجي، بمديرية الجوبة.

وكانت القوات الحكومية قد أعلنت الأسبوع الماضي أنها سيطرت على المرتفعات الجبلية المحيطة بالمعسكر الذي يُوصف بأنه “شديد التحصين”.

واشتد القتال منذ مطلع يناير/كانون الثاني الجاري في مأرب مع استقدام قوات من “ألوية العمالقة” التي أعلنت في العاشر من الشهر ذاته استعادة السيطرة على مديريات عين وعسيلان وبيحان غرب شبوة.

تأسّست ألوية العمالقة أواخر عام 2015 في منطقة الساحل الغربي، وتضم 15 ألف مقاتل على الأقل.

في السياق، قال التحالف العربي، إنه نفذ 53عملية استهداف ضد الحوثيين في محافظتي البيضاء (وسط) ومأرب خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وأضاف في بيان مقتضب نشرته وكالة الأنباء السعودية (واس) أن الاستهدافات دمرت 34 آلية عسكرية، وقضت على أكثر من 240 حوثيا.

ولم يتسن للمشاهد التحقق من حصيلة القتلى بشكل مستقل. ونادرا ما يعلن الحوثيون عن خسائرهم.

ومنذ ثلاثة أشهر يشن التحالف غارات يومية في محاولة لمنع تقدم الحوثيين باتجاه مأرب الغنية بالنفط والتي تعد آخر معاقل الحكومة في شمالي اليمن.

وكثّف التحالف خلال الأسبوعين الأخيرين، غاراته الجوية على المناطق الواقعة تحت سيطرة الحوثيين، وذلك عقب إطلاق الجماعة صواريخ بالستية في اتجاه أبوظبي ومناطق سعودية.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة