fbpx

المشاهد نت

الحميدي لـ”المشاهد”: غياب التأهيل وراء تدهور رياضتنا

صورة تعبيرية

الحميدي لـ”المشاهد”: غياب التأهيل وراء تدهور رياضتنا

صنعاء – ماهر المتوكل

أكد نجم دفاع أهلي تعز ولاعب منتخب الناشئين السابق، عصام ابراهيم الحميدي، أن مشكلة الرياضة اليمنية تتمثل في غياب الكادر الإداري والتدريبي المؤهل.

وقال الحميدي في تصريحٍ لـ”المشاهد“: إن الدعم والرعاية وتوفير الإمكانيات والدورات التدريبية للأجهزة الفنية وتأهيل الكادر الإداري سيُغيّر ملامح الواقع المؤسف.

مؤكدًا أهمية الكادر الفني والإداري الذي يقوم بالعمل في الميدان، كونه هو المنوط به مهمة التخطيط والتنفيذ.

نجم أهلي تعز السابق عصام الحميدي

وأضاف الحميدي أن توفير ما سبق والبنية التحتية الحديثة مهمة في الظروف الطبيعية، وأن وجود هذه البنية المواكبة قد يكون ممكنًا بتوفير الإمكانيات، ولكن في ظل غياب الكادر الرياضي المؤهل فلا قيمة للبنية التحتية.

موكدًا أن تجاوز المشكلة المزمنة للرياضة اليمنية ممكن من خلال التأهيل وإقامة الدورات المكثفة وابتعاث اللاعبين السابقين للدراسة العلمية والتأهيلية في مجالي التدريب والإدارة والإستفادة من تجارب الآخرين.

وأشار الحميدي إلى أن ذلك سيُمكننا من إيجاد كادر فني وإداري مؤهل بعيدًا عن الكادر الموجود وترك الشأن الرياضي لأهله، وسيُساهم في تجاوز الواقع الرياضي غير المرضي للجميع.

وعن إنجاز ناشئة اليمن والمتمثل بحصولهم علي كأس غرب آسيا، اعتبره الحميدي إنجازًا غير مسبوق، ولكن الأهم هو الحفاظ على اللاعبين حتى يتم تصعيدهم تدريجيًا للفريق الأول في أنديتهم أو في المنتخبات، مع التخطيط للمستقبل.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة