fbpx

المشاهد نت

محامٍ: حادثة اختطاف الفتاة غير مسبوقة في مدينة تعز

منظر عام لمدينة تعز - المشاهد

محامٍ: حادثة اختطاف الفتاة غير مسبوقة في مدينة تعز

تعز – وهب العواضي:

يتواصل اختطاف فتاة بمدينة تعز لليوم الثالث على التوالي، بعد أن جرى اختطافها أثناء ذهابها إلى الجامعة صبيحة الأحد.
وكانت أسرة الفتاة قالت في تصريحٍ سابق لـ”المشاهد“، إن ابنتهم ذهبت إلى الجامعة في ذلك اليوم ولم تعد.
واتهمت الأسرة مسلحين يتبعون شخصًا تربطه بها قضية جنائية سابقة راح ضحيتها 5 من أفراد الأسرة.
وأشارت إلى أن المسلحين كانوا هددوها بالتصفية قبل يومين من واقعة الاختطاف، في حال لم يتم سحب القضية الجنائية في المحكمة، إضافةً إلى إيقاف عملية التصعيد وتنفيذ وقفات احتجاجية كانت ترتب لها الأسرة.
وقامت الأسرة، خلال اليومين الماضيين، بقطع خط الجامعة في بيرباشا احتجاجًا على اختطاف ابنتها، مطالبةً الأجهزة الأمنية بالقبض على الجناة.
و أعلنت أمس إدارة شرطة محافظة تعز، في بيان لها، عن ضبط اثنين من المشتبهين في الوقوف خلف اختفاء الفتاة، مضيفةً أنه يجري التحقيق مع المشتبهين، إلى جانب استمرار إجراءات البحث والتحري للوصول إلى مكان الفتاة.
وقال المحامي يزن السوائي لـ”المشاهد” إن حادثة اختطاف الفتاة غير مسبوقة في مدينة تعز، وتعتبر جريمة في القانون اليمني والقوانين الدولية.
وأوضح أن اختطاف فتاة من جهة أخرى يعد انتهاكًا صارخًا لحقوق المرأة اليمنية، وينبغي تجنيب النساء أي خلافات أو مشاكل تحدث بين الأشخاص أو الأسر.
ولفت السوائي إلى أنه حتى الآن ليس هناك جهة أو أشخاص مُدانون بشكل مباشر، لكن الأسرة تتهم مسلحين تربطها بهم قضية جنائية سابقة، غير أنه ليس هناك أدلة دامغة تثبت تورطهم في اختطاف ابنة الأسرة.
وكان حدث خلاف على أرضية بين الأسرة التي اختطفت ابنتها، وبين الملسحين المتهمين، مطلع أغسطس الماضي، تطور ذلك الخلاف إلى اشتباك لحظي تسبب في مقتل 5 أفراد من الأسرة، إلى جانب مقتل من يقود المسلحين واثنين من مرافقيه.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة