تعز – محمد عبدالله

أعلنت لجنة الطوارئ لمواجهة وباء كورونا في اليمن، الأحد، أنها أقرت الزامية التطعيم ضد فيروس كورونا لموظفي القطاع الحكومي.

جاء ذلك خلال اجتماع للجنة الطوارئ لمناقشة تطورات الوضع الوبائي لفيروس كورونا على ضوء إعلان منظمة الصحة العالمية عن المتحور الجديد “أوميكرون”، وفق وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ).

ووجهت اللجنة الوزارات والمؤسسات المركزية والسلطات المحلية بالتعاون مع وزارة الصحة باتخاذ الاجراءات اللازمة لتنفيذ قرار الزامية التطعيم ضد فيروس كورونا لجميع موظفي الدولة.

وكانت حملة التطعيم ضد كورونا في اليمن والتي بدأت في 20 أبريل/نيسان الماضي، تستهدف الكوادر الصحية وكبار السن وذوي الأمراض المزمنة، والمسافرين.

كما وجهت لجنة الطوارئ وزارة الصحة العامة والسكان بتكليف فرق ثابتة ومتحركة لتنفيذ الحملة، وتكثيف التوعية المجتمعية بأهمية اللقاح.

وأكدت استمرار حملات التطعيم من خلال المراكز الصحية ومتخصصة وفرق متنقلة، مشيرةً إلى أن الأشخاص الذين تلقوا اللقاح بلغ عددهم 600 ألف شخص.

وتتهم وزارة الصحة في الحكومة اليمنية المعترف بها دوليًا، جماعة الحوثي بمنع دخول لقاحات كورونا إلى مناطق سيطرتها، وحرمان ملايين اليمنيين من الحصول عليها.

وتسلم اليمن حتى الآن أكثر من مليون جرعة لقاح، منها 900 ألفا من أسترازينيكا، و151 ألفا من جونسون آند جونسون.

وفي مطلع نوفمبر/تشرين ثاني الجاري، أعلنت الأمم المتحدة أن اليمن تلقى جرعات لقاح خاصة بفيروس كورونا تكفي فقط لتغطية 1.5 من السكان.

وأودى فيروس كورونا بحياة 1946 شخصا في المناطق التي تسيطر عليها الحكومة وبلغ إجمالي عدد الإصابات المسجلة 9987 حالة.

ولا يشمل ذلك مناطق جماعة الحوثي التي أعلنت حتى 18 مايو/ أيار 2020، تسجيل أربع إصابات فقط بينها وفاة، وسط اتهامات للجماعة بالتكتم على العدد الحقيقي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.