fbpx

المشاهد نت

هل انسحبت القوات السعودية من عدن؟

ليس هناك أي انسحابات للقوات السعودية من عدن ويجري فقط استبدال لبعض الواحدات

هل انسحبت القوات السعودية من عدن؟

عدن – محمد عبدالله

الادعاء

انسحاب قوة عسكرية سعودية كبيرة من عدن

الناشر

روسيا اليوم

قناة المهرية

عدن حرة

عباس الضالعي

سبوتنيك

marwan

يمنية الهوية

الخبر المتداول

نشرت مواقع إخبارية وناشطون على موقع “تويتر”، في التاسع من نوفمبر الجاري، أخبارًا تفيد بأن قوة سعودية كبيرة غادرت مدينة عدن (جنوبي اليمن).

وذكرت أن القوات تنوعت ما بين عربات ومعدات وعتاد (لم توضح نوعها)، وتم نقلها من معسكر قيادة قوات التحالف العربي في مديرية البريقة، غربي عدن، إلى متن الباخرة “درة جدة” في ميناء الزيت، وسط إجراءات أمنية مشددة تضمنت إغلاق عدد من الطرق.

وتحدث ناشطون أن السعودية سحبت قواتها من عدن بشكل عام.

وأرفق ناشرو الخبر صورًا تظهر مدرعات ومركبة قتالية من طراز BMB، إلى جانب سفينة شحن.

تحقق المشاهد

خلال التحقق مما أورده ناشرو الخبر، توصل “المشاهد” إلى أن المتحدث باسم التحالف اللواء تركي المالكي، نفى في تصريحات لوكالة “رويترز” وجود أي انسحاب لقوات سعودية من جنوب اليمن.

وقال المالكي إن التقارير المتداولة عن انسحاب عسكري سعودي من جنوب اليمن “لا أساس لها وغير صحيحة”.

رابط تصريح المالكي

بدورها، نقلت قناة “الإخبارية” السعودية الرسمية عن التحالف قوله في بيان إن “التحرك وإعادة تموضع القوات أمر معمول به في كافة جيوش العالم، وأن التحركات تتوافق مع استراتيجية التحالف في منطقة العمليات العسكرية”، ونفى انسحاب قواته من اليمن.

رابط بيان التحالف

ويقوم العسكريون السعوديون بين الفينة والأخرى بنقل جنود وآليات عسكرية في إطار التناوب بين وحداتها، وفق مصدر ملاحي بميناء عدن أفاد “المشاهد”، لافتًا إلى أن آخر عملية نقل لآليات عسكرية للتحالف من عدن جرت في مارس الماضي.

من خلال تصريحات التحالف والمصدر الملاحي، توصلنا إلى أن الخبر المتداول مضلل، لاسيما وأن بعض ناشريه أشاروا إلى انسحاب كامل للقوات السعودية من عدن، دون توضيح طبيعة مغادرة تلك القوات.

السياق الزمني

الحديث عن انسحاب القوات السعودية جاء بالتزامن مع وصول المبعوث الأمريكي الخاص لليمن، تيم ليندركينج، والمبعوث الأممي هانز غروندبرغ، إلى العاصمة المؤقتة عدن، في إطار مساعيهما لوقف التصعيد العسكري الذي تشهده مناطق عدة في البلاد، وبالأخص محافظة مأرب الغنية بالنفط.

كما أن الحديث عن تلك الانسحابات يأتي بعد أيام من نشر أخبار مضللة عن انسحابات وُصفت بـ”المزعومة” للقوات السعودية من محافظة المهرة، والقوات الإماراتية من ميناء بلحاف في شبوة.

المصادر

“رويترز” – “الإخبارية” السعودية – مصدر ملاحي في ميناء عدن

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة