تعز – محمد عبدالله

أعلنت القوات المشتركة في وقت متأخر مساء الخميس السيطرة على جبل استراتيجي في محافظة تعز (جنوب غربي اليمن).

وقالت القوات في بيان لها، اطلع عليه “المشاهد” إنها خاضت معارك وصفتها بـ”العنيفة” مع جماعة الحوثي وحققت “تقدمات كبيرة”.

وأضافت أنها سيطرت على جبل مغرم الرأس المطل على جمرك سقم في شمير بمديرية مقبنة غرب تعز.

ولفت البيان إلى أن القوات اغتنمت أجهزة الاتصال (الإشارة) التابعة للجماعة.

وذكر أن عشرات القتلى والجرحى من الحوثيين سقطوا خلال المواجهات.

ونشر إعلام القوات المشتركة مقطع فيديو قال إنه يوثق لحظة السيطرة على جبل مغرم الرأس.

وتكمن الأهمية الاستراتيجية لمديرية مقبنة كونها تعد ثالث أكبر مديريات تعز من حيث المساحة (1160 كيلو متر مربع)، وتقع حدودها مع محافظتي الحديدة الساحلية (عبر مديريتي حيس وجبل رأس)، وإب الواقعة ضمن مناطق الحوثيين (عبر مديرية العدين).

ومنذ نحو أسبوعين تتواصل المعارك بين القوات المشتركة وجماعة الحوثي، تمكنت خلالها الأولى من السيطرة على مديرية حيس ومناطق في مديريتي الجراحي وجبل رأس بالحديدة، كما سيطرت على عدد من القرى والمرتفعات الجبلية في مديرية مقبنة غربي تعز.

والقوات المشتركة تتكون من ثلاث قوات رئيسية تشمل قوات العمالقة، المقاومة التهامية والمقاومة الوطنية المعروفة باسم حراس الجمهورية، تم تشكيلها جميعا ما بين عامي 2015 و2017، لتحرير الساحل الغربي من الحوثيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.