ذمار – عبد اللطيف العنسي

بدأت السلطات المحلية بمحافظة ذمار، الخاضعة لسيطرة الحوثيين، مشروع يهدف إلى إحياء برامج التعاونيات، التي أسسها الرئيس الشهيد ابراهيم الحمدي.

المشروع الذي يحمل عنوان “توحيد وتنسيق الجهود الرسمية والشعبي من القرية إلى المحافظة”، دشن أول برامجه بلقاء موسمي، بدعم من مشروع تعزيز الحكم المحلي وبناء السلام.

ويسعى المشروع إلى إيجاد تنمية محلية مستدامة وإعادة الدور التعاوني والتنسيق بين الجهد الرسمي والشعبي وبناء قدرات السلطة المحلية والمكونات المجتمعية.

ويتضمن المشروع أربعة مستويات منها: المبادرات المجتمعية، ثم المشاريع التي تشترك في تنفيذها السلطة المحلية بالمديريات والمجتمع، والمشاريع الممولة من السلطة المحلية بالمحافظة، وتدخلات الوزارات المركزية والجهات المانحة.

يشار إلى أن فكرة التعاونيات انتشرت في مختلف مناطق البلاد، خلال عهد الرئيس اليمني الراحل، المقدم إبراهيم الحمدي، في الفترة مابين عامي 1974 – 1977.

وعملت التعاونيات على تنفيذ العديد من المشاريع الزراعية والصحية والتعليمية، وأحدثت تنمية محلية في مختلف القطاعات الخدمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.