تعز – وهب العواضي

أطلق صحفيون يمنيون، بالتزامن مع يوم الطفل العالمي، أول منصة إعلامية إلكترونية متخصصة بقضايا الطفولة باليمن تحمل اسم “صِبا”.

وقال بيان صادر عن هئية تحرير “صبا” وصل “المشاهد” نسخةً منه، إنه تزامنًا مع اليوم العالمي للطفولة الذي يصادف 20 نوفمبر/تشرين ثاني، تم تدشين الموقع الإلكتروني للمنصة (https://seba-ye.com/)، وصفحاتها على منصات التواصل الاجتماعي، كأول منصة إعلامية متخصصة بالطفولة باليمن.

وأضاف البيان أن فكرة إنشاء المنصة المتخصصة جاءت كضرورة صحفية ملحة بعد أن غاب الصوت الممثل للطفولة في بلدٍ يعد أسوأ مكان في العالم بالنسبة للإطفال.

وأشار البيان إلى أن الأطفال هم الأشد تضررًا وتعرضًا للانتهاكات منذ بدء الصراع باليمن مطلع 2015، لافتًا إلى أن المنصة تهدف إلى تسليط الضوء على القضايا المتعلقة بتلك الانتهاكات، من خلال نشر مواد صحفية خبرية ومعمقة، المكتوبها منها والمرئية.

وأوضح البيان أن “صبا” تحرص على تقديم محتوى مهني وصادق ينقل صورة واقعية لوضع الطفولة في اليمن بعيدًا عن التسيس والتوظيف والمبالغة، لتكون صوتًا حقيقيًا للطفولة ومرآتها كما وصف البيان.

وتعتبر منصة “صبا” أول منصة إعلامية ألكترونية متخصصة بقضايا الطفولة في اليمن في ظل أوضاع الحرب الحالية التي تمر بها البلاد.

وتتعرض الطفولة في اليمن لانتهاكات جسمية من قبل أطراف الصراع بالبلاد، في تجاوز واضح للقوانين الدولية للطفولة وحقوق الإنسان، وفق تقارير لمنظمة اليونسيف التابعة للأمم المتحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.