المهرة – عماد باحميش

أعلنت شركة النفط اليمنية بمحافظة المهرة (شرق اليمن) تسعيرة جديدة للمشتقات النفطية، في المحافظة، هي التسعيرة الجديدة الثاني خلال مايزيد على شهر.

وشملت الزيادة التي تضمنتها التسعيرة الجديدة كل من مادتي البترول والديزل في عموم محطات الوقود بالمحافظة.

وبحسب تعميم صادر عن الشركة، وصل “المشاهد” فإن الزيادة الجديدة أوصلت سعر اللتر الواحد من مادة البنزين إلى 1150 ریال، واللتر الواحد من مادة الديزل إلى 1150 ریال، وبذلك يكون سعر الصفيحة سعة 20 لترا، حوالي 23000 ريال.

وكانت شركة النفط قد بررت أن ارتفاع المشتقات يأتي جرّاء انهيار العملة المحلية وارتفاع سعر المشتقات النفطية عالميًا، وهو الأمر الذي تطلب تحريك تسعيرة المواد البترولية.

ومطلع أكتوبر/تشرين أول الماضي، اعتمدت شركة النفط في المهرة، تسعيرة جديدة للوقود، رفعت سعر الصفيحة من 16 ألف ريال، إلى ما يزيد على 20 ألف ريال.

واستنكر مواطنون بمحافظة المهرة ارتفاع سعر المشتقات النفطية، الذي يؤثر سلبًا علي الحياة المعيشية للناس، ويزيد من معاناة الشعب ويفاقم الأوضاع الإنسانية.

حيث تستمر معاناة المواطنين بشكل يومي؛ نتيجة تكرار الزيادة في أسعار المشتقات النفطية، وارتفاع المواد الغذائية جرّاء تدهور العملة المحلية، وسط صمت الحكومة اليمنية والسلطات المحلية تجاه الأوضاع الراهنة التي تشهدها البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.