الضالع – صلاح بن غالب

انفحرت مركبة في محافظة الضالع (جنوب اليمن) كانت تقل رجال دين من التيار السلفي مساء أمس الجمعة.

وقال شهود عيان ل “المشاهد” إن جماعة من رجال الدين ينتمون للتيار السلفي كانوا في محاضرة دينية بمسجد الساحة، في منطقة الجليلة، جنوب محافظة الضالع بين صلاتي المغرب والعشاء.

وأضاف الشهود أن رجال الدين استقلوا مركبة عسكرية بعد خروجهم من المسجد، قبل أن تنفجر نتيجة عبوة ناسفة زرعت فيها.

مشيرين إلى أن الانفجار أسفر عن مقتل أحد المواطنين، فيما جرح 5 آخرين وصفت جراحهم بالخطيرة، كما تسبب الانفجار باحتراق المركبة.

وهرعت سيارات الإسعاف لنقل الجرحى إلى مستشفيات مدينة عدن لتلقي العلاج اللازم.

فيما أفادت مصادر أمنية بمحافظة الضالع أن الانفجار ناجم عن زرع عبوة ناسفة داخل المركبة أثناء استماع الناس للمحاضرة الدينية داخل المسجد.

وهي المرة الأولى التي يتم فيها استهداف المساجد، ورجال الدين من التيار السلفي في محافظة الضالع تحديدا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.