لحج : صلاح بن غالب :

نفذت الوحدة التنفيذية لإدارة شؤون النازحين بمحافظة لحج (جنوب اليمن) زيارة إلى مديرية الحد شرقي المحافظة خلال هذا الأسبوع لتفقد أوضاع النازحين الوافدين من مديرية الزاهر آل حميقان بمحافظة البيضاء (وسط اليمن).

وأوضح مدير الوحدة التنفيذية لإدارة شؤون النازحين بمحافظة لحج عمر مقبل الصماتي لـ”المشاهد” أن زيارتهم برفقة عدد من موظفي المنظمات المحلية والدولية هدفت إلى وضع معالجات وحلول، للتخفيف من معاناة النازحين بالتنسيق مع السلطة المحلية بالمديرية.

وأشار الصماتي إلى استمرار موجة النزوح من مناطق محافظة البيضاء إلى مديريات يافع وخاصةً مديرية الحد المجاورة لمحافظة البيضاء مؤكدا أن عدد النازحين وصل إلى أكثر من 930 أسرة بمديرية الحد، منهم 20 أسرة تم استضافتهم في مدرسة مؤقتًا وسُيرتب مأوى لهم لاحقًا ومنهم تم إيواؤهم بمنازل لبعض المواطنين كونهم تربطهم علاقات اجتماعية من سابق.

ولافت أن الأسر النازحة تواجه أوضاعًا وصفها بـ “مأساوية” جراء شحة الخدمات الصحية والمياه النظفية والغذاء والمأوى كون المناطق المستضيفة لهم مناطق ريفية تفتقر لمعظم تلك الخدمات في ظل الوضع الراهن.

وأوضح أن ماتقدمه بعض المنظمات والجمعيات الخيرية غير كافٍ في ظل تدفق المزيد من النازحين، كما أن منظمة اليونيسف رفدتهم بعربتين متنقلتين لتقديم الخدمات الصحيةداعيًا المنظمات الإغاثية والإنسانية بتقديم المزيد من الإغاثة للنازحين والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة حتى يتم إغاثة جميع النازحين بدون استثناء. .

يشار بأن المئات من الأسر نزحت من محافظة البيضاء جراء تجدد المواجهات العسكرية بين جماعة الحوثي والقوات الحكومية يسندها رجال قبائل خلال يوليو / تموز الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.