عدن – وداد ناصر :

دعت جمعية الصرافين اليمنيين إلى الخزانة الامريكية الى التأني حيال موضوع إدراج شركة سويد وأولاده في قائمة العقوبات، وإعادة النظر فيما صدر بحق الشركة.

وجددت الجمعية في بيان تلقى”المشاهد” نسخةً منه دعوتها المؤسسات والكيانات والدول إلى عدم تسييس النشاط المالي والمصرفي، وعدم الزج بشركات الصرافة في اتون القضايا السياسية، بحسب البيان.

وأشارت الجمعية إلى التأكيد على الحق القانوني لشركة سويد للصرافة في إلغاء قرار الإدراج والذي لا يتوافق مع السجل المهني للشركة، وفق البيان.

يشار إلى أن الخزانة الأمريكية كانت قد أدرجت شركة سويد للصرافة في قائمة (OFAC) للعقوبات، بداية يونيو/حزيران 2021.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.