عدن – فاروق محمد :

عقد اليوم في البنك المركزي اليمني بمدينة عدن جنوب اليمن لقاء تشاوري مع فروع البنك في المحافظات الواقعة تحت سيطرة القوات الحكومية تم فيه مناقشة تنفيذ السياسة النقدية قي الفروع.

ونقلت وكالة “سبأ” الناطقة باسم الحومة اليوم في خبر لها أن لقاء تشاوريًا عقدته قيادة البنك المركزي اليمني أمس الإثنين، بالعاصمة المؤقتة عدن، مع مدراء الفروع في المحافظات المحررة لمناقشة مستوى تنفيذ السياسة النقدية في كافة الفروع.

وتطرق اللقاء إلى أهمية رفع مستوى التنسيق والتكامل بين المقر الرئيسي في عدن، وبين بقية فروع البنك المركزي، والارتقاء بمستوى الأداء، واستكمال عملية البناء المؤسسي، والحفاظ على استقلالية البنك المركزي وتماسكه في مواجهة التحديات الراهنة.

وأضافت الوكالة في الخبر أن اللقاء ناقش ملف استقرار الأسعار، ومستوى سعر صرف العملة الوطنية والعوامل المؤثرة في سعر الصرف.

وناقش الإجراءات الرامية إلى وقف تدهور سعر صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية منها تفعيل كافة الأدوات الرقابية في الفروع على نشاط منشآت وشركات الصرافة، وتعزيز أدائها بما يحقق الانضباط الكامل والالتزام التام بالتوجيهات والتعليمات الصادرة من البنك المركزي، ومنع المضاربة بالعملة في كافة المحافظات.

يشار إلى أن أسعار صرف الريال مقابل العملات الأجنبية وصل إلى أعلى ارتفاع له لم يصل له منذ اندلاع الحرب حيث وصل سعر صرف الدولار مقابل الريال اليمني إلى 915 ريالًا.

وانعكس ذلك بشكل كبير على ارتفاع أسعار المواد الغذائية والاستهلاكية وهو مايزيد من معاناة المواطنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.