تعز – وهب العواضي :

شكا مواطنون في مدينة تعز، اليوم الأربعاء، من الازدحام الكبير الحاصل في مراكز التطعيم ضد كورونا، وصعوبة عملية المعاملات الرسمية الخاصة بأخذ اللقاح.

وقال المواطنون في لـ”المشاهد” إنهم يواجهون صعوبة في أخذ اللقاح جراء الازدحام والطوابير الطويلة أمام مركز التلقيح، مشيرين إلى أن ذلك تسبب بعرقلة أعمالهم ومصالحهم وتأخير السفر.

وأضافوا أنهم يقضون ساعات عديدة في طوابير طويلة أمام مركز التلقيح في مستشفى الثورة، ومبنى المحافظة المؤقت وسط المدينة ومكتب الصحة بالمحافظة، لتختيم الشهادة الخاصة بالتلقيح.

وطالب المواطنون السلطة المحلية في المحافظة بتسهيل إجراءات المعاملة وآلية أخذ اللقاح والحصول على الشهادة الخاصة به في مكان واحد ومحدد بالمدينة.

وعلى إثر ذلك، أعلن مدير مكتب وزارة الخارجية بتعز، هشام المخلافي، بأنه ليس هناك حاجة لتعميد شهادة التلقيح بختم وزارة الخارجية.

وذكر في بيانٍ نشره على حسابه في فيسبوك ورصده “المشاهد” بأنه بعد تواصله مع سعادة السفير عبدالقادر مدير دائرة مكتب الوزارة، فقد أفاد بأنه يجب الاكتفاء بختم مكتب الصحة بالمحافظة فقط، وليس هناك حاجة لتعميد الشهادة بمكتب الخارجية بتعز.

يأتي هذا الازدحام والتوافد الكبير لأخذ اللقاح، بعد أن أعلنت وزارة الصحة، مطلع مايو الجاري، بأن أخذ لقاح كورونا يعتبر شرطًا إجباريًا للسفر إلى الخارج.

وبمنتصف أبريل الماضي، أطلقت وزراة الصحة حملة تطعيم ضد كورونا في 13 محافظة خاضعة لسيطرة الحكومة، باستخدام لقاح “أسترازينيكا” المقدم من مبادرة كوفكس العالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.