تعز – عبد القوي علي:

أعلنت مجموعة شركات الحاج أحمد عبد الله الشيباني عن توقف العملية الإنتاجية في جميع مصانع المجموعة التابعة لقطاع المدينة ، احتجاجا على قيام مجموعة مسلحة يستقلون أطقم عسكرية حكومية بالاعتداء على الشركة بقوة السلاح واقتحام مصنع الأغذية والمشروبات الكائن في منطقة الحصب التابع للمجموعة ، وفقا لما جاء في المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم الثلاثاء بمقر المجموعة ، وبيان نقابة عمال الشركة .

واضافت مجموعة شركات الحاج أحمد الشيباني : أن قرار الإغلاق يأتي حفاظاً على أرواح العاملين ولعدم توفر الأمن الذي يحفظ للمنشآت والمستثمرين أمنهم وممتلكاتهم ، لا سيما بعد تلقيها يوم أمس الإثنين رسائل تهديد بقصف مصانع المجموعة بالبوازيك والأسلحة الثقيلة .

وهددت المجموعة خلال مؤتمرها الصحفي بنقل كل أنشطتها الصناعية والتجارية إلى خارج مدينة تعز ، في حال لم يتم ضبط المعتدين وتقديمهم إلى القضاء ، مشيرة إلى أن العديد من التوجيهات الصادرة من أجهزة الأمن والمحافظ بالقبض الفهري على المعتدين ولكنها لم تنفذ حتى اليوم ، وأبدت المجموعة أسفها البالغ عن الأضرار التي سينتج عنها تسريح مئات من العمال نتيجة لتوقف المصانع ، لا سيما في ظل هذه الظروف المعيشية الصعبة التي يعيشها المواطنون ، كما أبدت أسفها من وقوع أضرار أخرى قد تطال المستهلكين لمنتجات المجموعة مثل مادة الثلج التي تنتجها إحدى شركات المجموعة ، ويقبل عليها المواطنون في فترة الصيف وغيرها باعتبارها وسيلة تبريد وتعقيم للكثير من المنتجات مثل الأسماك وغيرها .

وكانت نقابة عمال المجموعة قد نظمت مسيرة احتجاجية نحو مبنى المحافظة وقيادة المحور ، وقدمت مذكرة احتجاج إلى السلطتين المحلية والعسكرية بالمحافظة ، طالبتهم فيها بتحمل مسؤولياتهم حيال حماية المستثمرين والمنشآت العامة والخاصة والتي منها مجموعة شركات مجموعة الحاج احمد عبد الله الشيباني .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.