عدن – فاطمة العنسي

كشف المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيموثي ليندركينج، الاثنين، عن مقترح أممي جديد بشأن حل الصراع في اليمن، والذي دخل عامة السابع.

ونقلت قناة الجزيرة القطرية، في تصريحات خاصة لليندركينج قوله، إن “هناك مقترحًا معقولاً وعادلاً لوقف إطلاق النار في اليمن، بمشاركة شاملة لأطراف النزاع، وبدعم من الولايات المتحدة الأمريكية”.

مشيرًا إلى أن السعودية والحكومة اليمنية تدعمان مقترح وقف إطلاق النار بخلاف الحوثيين، وقال: “نحتاج النهج ذاته من الحوثيين”.

واضاف، “هناك مستوى ثابت للهجمات من قبل الحوثيين ومن الجانب السعودي كذلك، ونعمل مع الأمم المتحدة والمجتمع الدولي لخفض التصعيد”.. مؤكدًا أنه لا يوجد هدف من الحرب في الوقت الحالي، وإنما تزيد من تدهور الوضع الإنساني في اليمن.

وكشف ليندركينج خلال التصريحات عن زيارات الأسبوع الجاري، إلى السعودية من أجل الاجتماع مع المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، ومسؤولين سعوديين رفيعي المستوى.

وقال: “اهتمامنا الرئيسي هو إيجاد شخص يمكن أن يخلف غريفيث وألا يتم فقدان الزخم والمضي قدمًا والبناء على الجهود التي قام بها غريفيث”.

وفي سياق متصل، ناقش وزير الخارجية في الحكومة اليمنية، أحمد بن عوض، الإثنين، مع وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا جيمس كليفرلي، جهود إحلال السلام وإيقاف إطلاق النار في اليمن.

واتهم بن عوض الحوثيين، بعرقلة الجهود الرامية إلى وقف الحرب، تمهيدًا إلى سلام مستدام في البلاد، وفق وكالة “سبأ” التابعة للحكومة اليمنية.

ودعا وزير الخارجية، إلى الضغط على الحوثيين من أجل اتخاذ خطوات إيجابية نحو تحقيق السلام.

وتشهد الفترة الأخيرة حراكًا دبلوماسيًا من قبل المجتمع الدولي والقوى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.