لحج – صلاح بن غالب

توفيت فتاة في مديرية المسيمير بمحافظة لحج (جنوب اليمن) أمس السبت؛ إثر سقوطها في بئر بمنطقة الحواشب، قرى حبيل حنش.

وقال الصحفي ظنين الحوشبي، من أبناء المنطقة، لـ “المشاهد“: إن فتاةً تدعى كفى محمد قاسم (20 عاماً) فارقت الحياة بعد أن هوت في بئرٍ عميق، حين كانت في مهمة جلب المياه إلى منزلها، بمنطقة حبيل حنش في مديرية المسيمير بمحافظة لحج.

وأضاف الحوشبي أن الضحية كانت برفقة مجموعة من نساء المنطقة، في مهمتهنّ اليومية للبحث عن مياه الشرب، التي يندر توفرها في تلك المناطق.

وأشار إلى أن الضحية فقدت توازنها عندما كانت تشد دلو المياه فوق إحدى الآبار بالطريقة التقليدية، فهوت إلى قعر البئر ولم يتم انتشالها إلا جثة هامدة.

لافتاً إلى أن منطقة حبيل حنش الحواشب تشهد في هذه الأيام موجة جفاف وغور للمياه في أعماق الآبار؛ الأمر الذي جعل الحصول على المياه غاية في الصعوبة.

ودعا الحوشبي الجهات المعنية بالحكومة والمنظمات الداعمة في المجال الإنساني الإسراع في إيجاد حلول؛ للتخفيف من معاناة الأهالي في البحث عن المياه وجلبه من مناطق بعيدة، خاصةً بعد أن جفت معظم آبار المنطقة وأصبح الحصول على شربة ماء نظيفة صعبة المنال.

وتشهد تلك المناطق في شمال محافظة لحج، ندرة في مياه الشرب، أو حتى المياه الصالحة للاستخدام المنزلي، وتضطر معظم القرى إلى حفر آبار لتوفير حاجتها من المياه، وغالبًا ما تغور تلك الآبار بسبب الجفاف الذي يضرب هذه المناطق سنويًا، وفي مواسم محددة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.