مسقط – فاطمة العنسي :

قالت جماعة الحوثي، اليوم الخميس، إن دعوات ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بشأن إيقاف إطلاق النار والجلوس على طاولة مفاوضات، مرهونة “بالتطبيق العملي”.

وأكد الناطق الرسمي باسم جماعة الحوثي محمد عبدالسلام، عبر تغريدة على حسابه في “تويتر”، رصدها “المشاهد”، أن “أي خطاب إيجابي تجاه اليمن مرهون بتطبيقة عمليًا برفع الحصار وإيلاء الجوانب الإنسانية أولوية، لكونها قضايا ملحة تلامس حاجات جميع أبناء الشعب اليمني”.

وتابع “أن مثل هذه الخطوة سيكون مرحباً بها وتثبت حقيقة التوجة نحو السلام في اليمن”.

وكان بن سلمان ولي العهد السعودي، جدد طرح مبادرة السلام في اليمن بالدعوة إلى إيقاف إطلاق النار لإنهاء الصراع القائم والعودة إلى طاولة المفاوضات مع جميع الأطراف اليمنية.

وقال ولي العهد في مقابله تلفزيونيه، إن “العرض المقدم من السعوديه هو وقف إطلاق النار والدعم الإقتصادي وكل ما يريدونه مقابل وقف إطلاق النار من قبل الحوثي والجلوس على طاولة المفاوضات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.