مأرب – محمد شرف :

تواصلت المواجهات العسكرية العنيفة بين القوات الحكومية والحوثيين في جبهات محافظة مأرب، شمال شرق اليمن.

مصدر عسكري في المنطقة العسكرية الثالثة أكد لـ”المشاهد” إن المعارك في جبهات شمال وغرب مأرب، لا تزال مستمرة حتى اللحظة منذ 48 ساعة، دون أي تقدم للطرفين.

وقال المصدر إن القوات الحكومية تتصدى لهجمات واسعة ومكثفة يشنها الحوثيون على مواقعها في جبهات الكسارة والمشج وصرواح شمال وغرب المحافظة، منذ الخميس الماضي.

ونفى المصدر تحقيق الحوثيين أي تقدم، موضحًا أن معارك هي الأعنف لا تزال مستمرة حتى اللحظة، وسط غارات جوية مركزة شنتها قوات التحالف خلال الساعات الماضية.

وفي جبهة جبل مراد جنوب غرب مأرب، قال مصدر عسكري، إن القوات الحكومية تمكنت من السيطرة على عدة مواقع هامة كان يتمركز فيها الحوثيون، مؤكدًا أن المعارك لا تزال مستمرة حتى اللحظة.

ومنذ الخميس بدأ الحوثيون هجومًا واسعًا على مواقع القوات الحكومية شمال وغرب وجنوب مأرب، وسط أنباء عن تحرك أمريكي عماني للضغط على الحوثيين لوقف تصعيدهم العسكري في المحافظة التي تأوي أكثر من مليون نازح بحسب تقديرات أممية.

وقالت وسائل إعلام تابعة للحوثيين إن مقاتلات التحالف شنت 19 غارة على مواقعهم وتعزيزات تابعة لهم على أطراف محافظة مأرب، اليوم السبت.

وتزامن التصعيد الحوثي مع تصريحات جديدة للمبعوث الأمريكي لليمن، تيم ليندركينج، طالب فيها الحوثيين بوقف تصعيدهم ضد محافظة مأرب، التي تسيطر عليها القوات الحكومية منذ العام 2015 ويقطنها أكثر من مليون نازح.

وبحث المبعوث الأمريكي بحسب وسائل إعلامية مع منسق الشؤون الإنسانية ديفيد جريسلي، تبعات استمرار التصعيد الحوثي ضد محافظة مأرب، والمخاطر التي تتهدد النازحين المقيمين فيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.