عدن – صلاح بن غالب

وصلت إلى ميناء الزيت غرب محافظة عدن (جنوب اليمن) سفينة تحمل 43 ألف طن من الوقود المخصص لمحطات توليد الكهرباء، بعد يومين من الانقطاع التام لخدمة عن كافة مديريات المحافظة.

وأوضح بيان صادر عن شركة مصافي عدن حصل “المشاهد” على نسخه منه، أنه يجري الترتيب لتفريغ 43 ألف طن من مادة الديزل من سفينة “سانمارسنتور” التابعة لشركة حضرموت العالمية للطاقة، والتي وصلت إلى رصيف ميناء الزيت التابع لشركة مصافي عدن.

وأضاف البيان، أن وصول سفينة الوقود جاء بعد متابعة وجهود بذلها محافظ محافظة عدن أحمد حامد لملس، وقيادة وزارة النفط وقيادة شركة المصافي.

وأشار البيان إلى أنه سيتم إجراء الفحوصات المعتادة، وتفريغ 3000 ألف متري إلى خزانات شركة النفط وتوزيعها على محطات الكهرباء بشكل عاجل.

يأتي في ظل انقطاعات متكررة للتيار الكهربائي في محافظتي عدن ولحج، وصل خلال اليومين الماضيين إلى أكثر من 18 ساعة؛ وذلك بعد خروج كافة محطات التوليد عن الخدمة؛ بسبب نفاد الوقود المخصص لتشغيلها.

وفي ذات السياق، شهدت محافظة عدن خلال الساعات الماضية خروج مسيرات غاضبة، وقطع لشوارع المدينة؛ احتجاجاً على الانقطاعات المستمرة للكهرباء مع ارتفاع درجات الحرارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.