تعز – مازن فارس

قُتل وأصيب أربعة مدنيين، اليوم الجمعة، في قصف مدفعي استهدف حيًا سكنيًا بمدينة تعز (جنوب غرب اليمن).

وقال مصدر محلي لـ”المشاهد”: إن الطفل قصي أمين مسعد (١٥ عامًا) قُتل وأصيبت امرأة وطفلين آخرين، إثر سقوط مقذوفين على حي المطار القديم غربي المدينة.

وأشار المصدر إلى أن أحد الطفلين جروحه خطيرة جراء إصابته بشظايا في الرأس.

ووفق المصدر فإن شظايا المقذوفين خلّفت أضرارًا مادية كبيرة في منازل ومركبات المواطنين.

ومنذ بداية الحرب بمحافظة تعز في مارس 2015، قتل مئات الأطفال وأصيب العشرات جراء تعرضهم للقنص المباشر أو الاستهداف من خلال القصف المدفعي على الأحياء السكنية من قبل الحوثيين.

ووفق تقرير حديث لمنظمة “رايتس رادار”، فإن أكثر من 6 آلاف مدني قتلوا وأصيبوا جراء استهداف جماعة الحوثي للأحياء السكنية في مدينة تعز منذ بداية الحرب قبل نحو ست سنوات.

وتعد تعز، إحدى أكثر المدن تأثرًا بالحرب في اليمن منذ بداية النزاع، بحسب تقارير حقوقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.