صنعاء – متابعات

واصل الريال اليمني تحسنه بمدينة صنعاء (وسط اليمن)، بينما استمر بالتراجع أمام العملات الأجنبية في عدن (جنوب البلاد).

ففي صنعاء، تراجع سعر صرف الدولار الأمريكي إلى 589 ريالاً يمنيًا للبيع، و 587 ريالاً للشراء، فيما استقر سعر صرف الريال السعودي عند 155,5 ريالاً يمنيًا بيعًا، و 155 ريالاً للشراء.

أما في عدن فقد استمرت عملية التدهور التي يعاني منها الريال اليمني، ليصعد سعر صرف الدولار إلى 735 ريالاً يمنيًا للبيع، و 725 ريالاً للشراء، مقابل تراجع سعر صرف الريال السعودي بشكل طفيف، ليسجل 192,5 ريالاً يمنيًا للبيع، و 191 ريالاً للشراء.

وتأتي هذه الارتفاعات في سعر صرف العملات بعدن، رغم الإجراءات التي اتخذها البنك المركزي هناك مع جمعية صرافي عدن، لتعزيز قيمة العملة المحلية.

ويؤكد مراقبون مصرفيون أن النتائج المتوخاة من إجراءات جمعية الصرافين والبنك المركزي بعدن تحتاج إلى وقت حتى تؤتي ثمارها في تحسن وتعافي الريال اليمني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.