عدن – بديع سلطان
قال الناطق الرسمي باسم جمعية صرافي عدن، صبحي باغفار: إن اجتماع البنك المركزي بالصرافين الذي تم مؤخرًا، خرج بنتائج عديدة، ستسهم في تعزيز قيمة العملة المحلية.

وأضاف باغفار في تصريح ل “المشاهد“، أن النتائج تمركزت حول آليات توجيه وتصحيح عملية الطلب على النقد الأجنبي، وإقرار خطط تعزز من دور عرض العملات الصعبة.

وأكد الناطق الرسمي لصرافي عدن، أن تلك النتائج تنسجم مع الأهداف والغايات التي يسعى إليه الصرافون والبنك المركزي في استقرار العملة المحلية، والحفاظ على قيمتها.

وكان الاجتماع الذي عقد بين البنك المركزي وصرافي عدن قد جاء بعد أيام من لقاء برئاسة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك مع قيادات البنك المركزي؛ وهدف إلى مناقشة الإجراءات الكفيلة باستقرار آليات الصرف.

ويعاني الريال اليمني خلال الأسبوع الجاري من تدهور جديد، بعد أسبوعين من التعافي، عقب الإعلان عن تشكيل حكومة الكفاءات السياسية، وجاء التدهور الأخير بعد الهجمات الصاروخية على مطار عدن الدولي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.