عدن – سعيد نادر

قضت أسرة كاملة بمدينة عدن (جنوب اليمن)، أمس الثلاثاء، نتيجة اندلاع حريق هائل في منزلهم.

وقال شهود عيان ل “المشاهد“: إن الحريق الذي شب في منزلٍ بعمارة قديمة، وسط سوق الكدر، مديرية صيرة؛ أدى إلى وفاة رب الأسرة وزوجته وطفلهما.

الأب وابنه المتوفيان بحريق عدن

وبحسب الشهود، فإن أهالي المنطقة لم يكتشفوا وفاة أفراد الأسرة إلا عقب إخماد الحريق، حيث اكتشفت فرق الإنقاذ والمواطنون وسكان المنطقة وجود ثلاث جثث وسط أنقاض الحريق.

وشكلت الحادثة صدمة مجتمعية لدى أهالي عدن، نتيجة للطريقة المأساوية التي تسببت بوفاة الأسرة، حيث لم تنتبه فرق الإنقاذ ولا المواطنين الذين ساعدوا في إخماد الحريق إلى وجود أفراد الأسرة.

وتتكرر حوادث الحرائق في مدينة عدن القديمة؛ نتيجة تهالك وقدم المباني والعمارات التي يتجاوز عمرها مئات السنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.