الضالع – إبراهيم ناجي

أطلقت ادارة مستشفى النصر العام بمحافظة الضالع، نداء استغاثة لكل المنظمات والمؤسسات والجمعيات الداعمة، بسرعة دعم المستشفى الذي يمر بأسوأ حالاته؛ نتيجة غياب الدعم المقدم له.

وقالت إدارة المستشفى الحكومي الوحيد في المحافظة ل “المشاهد“: “نوجه نداء إستغاثة إنسانية لكل الجهات والمؤسسات والمنظمات والجمعيات، وفي مقدمتها وزارة الصحة ومكتب الملك سلمان والهلال الأحمر الاماراتي، بضرورة الإسراع في توفير الأدوية والمضادات الحيوية ومستلزمات الطوارئ وأدوية العمليات”.

موضحةً أن أطباء العموم والجراحين قدموا رسالة إلى المجلس الانتقالي تؤكد عزمهم الإضراب عن العمل وإغلاق المستشفى.

وطالبت بسرعة ايجاد منظمة داعمة للمستشفى وتوفير كافة الاحتياجات، متسائلة “هل يعقل أن تدير كافة المنظمات ظهرها للمستشفى المركزي الوحيد في المحافظة والذي يقدم خدماته الطبية للمواطنين في التسع المديريات.

إضافة إلى استقبال المستشفى كل جرحى الحرب التي ما تزال تعيشها المحافظة منذ 2015، فيما تتواجد ثلاث منظمات على الأقل في المستشفيات والوحدات والمراكز الصحية التابعة للمديريات؟.

وأكدت الإدارة في ذات السياق أن مستشفى النصر بات يفتقر لأبسط الأدوية الضرورية، في وقت ما تزال المحافظة تعيش حالة حرب وتنتشر فيها عددًا من الأمراض والأوبئة.

وشهدت محافظة الضالع قبل فترة أعمالاً مناهضة ضد تواجد المنظمات الأجنبية في المحافظة، قامت بها بعض الجماعات، مما أدى إلى إيقاف عمل الكثير من المنظمات ورحيلها، في ظل وجود مخيمات للنازحين نتيجة الحرب، وتفشي الأوبئة.

ومازالت جبهات شمال وغرب الضالع مشتعلة بين القوات المشتركة التي تضم المقاومة الجنوبية وقوات حكومية من جهة، وبين قوات جماعة الحوثي المتمركزة في محافظة إب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.