عدن – محمد فارع :

عقدت حكومة الكفاءات برئاسة معين عبدالملك اليوم أول اجتماع لها بعد عودتها أمس من العاصمة السعودية الرياض وبعد أقل من 24 ساعة على الانفجارات التي حدثت أثناء وصولها إلى المطار.

وأكد معين عبدالملك في الاجتماع أن ا لمؤشرات الأولية للتحقيقات في الهجوم الإرهابي على مطار عدن الدولي تشير إلى وقوف جماعة الحوثي خلفه وتم بصواريخ موجهة.

وأضاف عبدالملك في فيديو لكلمته في اجتماع مجلس الوزراء أن هناك معلومات استخباراتية وعسكرية عن وجود خبراء إيرانيين كانوا موجودين لتولي هذه الأعمال.

  • وأكد أن “هذه الحكومة لا سبيل أمامها إلا النجاح وستكون أكثر صلابة في المرحلة القادمة حتى تستعيد اليمن”، لافتًا إلى أن الحكومة لن تهاب التهديدات مهما بلغت خطورتها.”

المشاهد هنا يعيد نشر كلمة رئيس الوزراء معين عبدالملك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.