عدن – مازن فارس :

قتل أربعة مسؤولين وأصيب أربعة آخرين في الانفجار الذي استهدف مطار عدن الدولي اليوم الأربعاء، بالتزامن مع وصول طائرة تقل أعضاء الحكومة الجديدة.

وقالت مصادر طبية لـ“المشاهد”، إن وكيلة وزارة الأشغال العامة والطرق ياسمين العواضي، ووكيل محافظة عدن بدر معاون، ومدير سجن المنصورة في عدن نقيب اليهري، ومدير تموين الطائرات في شركة النفط المهندس بدر سعيد الجمحي قتلوا في الانفجار.

وأشارت المصادر إلى إصابة وكيل وزارة الداخلية اللواء محمد مساعد الأمير، ووكيل وزارة النقل ناصر الشريف، وسليمان الزامكي قائد قوات الأمن الخاصة، ووكيل وزارة الثقافة بدر الصلاحي، ونائب وزير الشباب والرياضة منير الوجيه.

وفي وقت سابق اليوم، وقعت 3 انفجارات عنيفة في مطار عدن الدولي، بالتزامن مع وصول الطائرة التي تقل أعضاء الحكومة الجديدة قادمين من العاصمة السعودية.

وتشير الإحصائيات الرسمية إلى أن الانفجار أسفر عن مقتل 22 شخصًا وإصابة 50 آخرين، على الأقل، وفق بيان لوزارة الداخلية، واتهمت الحكومة جماعة الحوثيين بالوقوف وراء الحادثة لكن الأخيرة نفت ذلك.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو ، قالوا إنها توثق صواريخ أطلقت من مناطق تسيطر عليها جماعة الحوثي في مدينة تعز.

في السياق، وجه الرئيس عبدربه منصور هادي، بتشكيل لجنة للتحقيق في تداعيات الحادثة.

ووفق وكالة الأنباء الرسمية “سبأ”، فإن لجنة التحقيق يترأسها وزير الداخلية وعضوية قيادات الأجهزة الأمنية والاستخباراتية والسلطة المحلية بعدن بالتنسيق مع التحالف.

كما وجه الرئيس هادي الحكومة وأعضاءها بالعمل بوتيرة عالية من العاصمة المؤقتة عدن والوقوف على احتياجات المواطن وتوحيد الجهود لمواجهة تمرد الحوثيين.

والسبت، أدى أعضاء الحكومة اليمين الدستورية أمام الرئيس عبد ربه منصور هادي، في مقر إقامته بالعاصمة الرياض.

وفي 18 ديسمبر/ كانون الأول الجاري، أعلنت الرئاسة تشكيل حكومة جديدة تضم 24 وزيرًا مناصفة بين الشمال والجنوب، بناء على اتفاق الرياض، بعد مشاورات بين الحكومة (السابقة) والمجلس الانتقالي الجنوبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.