عدن – بديع سلطان
أكدت مصادر محلية، في مدينة عدن (جنوب اليمن)، سقوط قتلى وجرحى نتيجة الانفجار الذي وقع في مطار عدن الدولي، فور وصول الحكومة اليمنية الجديدة.

وقالت المصادر ل “المشاهد“: “إن أعضاء الحكومة من الوزراء لم يتعرضوا لأي أذى، وتم نقلهم على الفور إلى قصر معاشيق الرئاسي بمديرية صيرة.

وأُستهدفت صالة مطار عدن الدولي بانفجارات لم يعرف طبيعتها حتى الآن، حيث تشير المصادر إلى أن الانفجار ناتج عن قذيفتين، فيما يعتقد أنها عبوتين ناسفتين زرعتا في صالة الاستقبال.

وهرعت سيارات إسعاف وأطقم طبية إلى صالة المطار لإنقاذ عدد كبير من الجرحى الذين سقطوا جراء هذه التفجيرات.

وطوقت السلطات الأمنية والمدرعات محيط مطار عدن الدولي، عقب الانفجار، وفرضت منعًا لمرور المركبات في الشوارع المجاورة.

وكانت الانفجارات قد هزت مطار عدن الدولي، فور وصول طائرة اليمنية التي تقل أعضاء الحكومة، قادمة من الرياض، بالتزامن مع تواجد العشرات من الصحفيين وقيادات عسكرية ورجال الأمن، والمسئولين المحليين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.