عدن – بديع سلطان

دشنت دار روشن للفن، يوم الأحد، في مدينة عدن (جنوب اليمن)، أول معرض للصور الجوية في اليمن، والملتطقة عبر طائرات الدرون الشخصية، للمصور الشاب والمتخصص في هذا المجال، جلال هيكل.

وقالت مديرة دار روشن للفن، صمود صالح ل “المشاهد“: إن المعرض المسمى (كنهور) يهدف إلى إبراز الوجه الجمالي للطبيعية اليمنية، خاصةً وأن الصور التي التقطها المصور جلال هيكل، أُخذت من مختلف مناطق ومحافظات اليمن.

وأكدت أن هدف الدار بشكل عام، والمعرض على وجه الخصوص، يركز على الموروث الثقافي والهوية الخاصة لليمن ومدينة عدن تحديدًا، والحفاظ على التراث الإنساني والشعبي الذي تمثله المناطق اليمنية على اختلافتها وتنوعها.

ولفتت صمود إلى أن اختيار أعمال المصور جلال هيكل يأتي كونه من أوائل المصورين المحترفين باستخدام هذه التقنية الحديثة، بالإضافة إلى كونه يحتفظ بإرشيف ضخم وغير منشور من الصور الجوية الخلابة.

من جانبة قال المصور جلال هيكل ل “المشاهد“: إن التحضير للمعرض تطلب شهورًا، تخللتها الكثير من الصعوبات، خاصةً مع تكبد عناء السفر إلى العديد من المناطق اليمنية والمحافظات حرصاً على تنويع المعرض وعدم الاكتفاء بصور مدينة عدن فقط.

وأشار هيكل إلى دلالات اسم المعرض اللافت (كنهور)، وهي كلمة تعني “السحابة البيضاء”، باللغة العربية الفصحى، وجاء هذا المسمى للإشارة إلى طائرات التصوير الجوي، كما يأتي بهدف إحياء المصطلحات العربية وإعادة استخدامها.

يذكر أن هذا المعرض هو الأول من نوعه على مستوى مدينة عدن واليمن عمومًا، حيث يعرض صورًا التقطت بواسطة طائرات الدورن المسيّرة، الخاصة بالتصوير الجوي، ويستمر المعرض يومين متتالين، فمن المقرر أن يواصل عرض لوحات جديدة يوم الاثنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.