عمان – فاطمة العنسي :

جدد المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، أمس الاحد، دعوتة إلى أطراف النزاع في اليمن للتوصل لاتفاق بشأن “الإعلان المشترك” للتوصل إلى إيقاف إطلاق النار واستئناف مشاورات السلام.

وقال غريفيث عبر تغريدة له على حسابه في”تويتر”، بمناسبة الذكرى السنوية الخامسة والسبعين للأمم المتحدة، “فيما نحتفل بالذكرى السنوية الخامسة والسبعين للأمم المتحدة، دعونا نستعيد قيمها وأسسها، لأنها محرك للحلول المتعددة الأطراف”.

واضاف، “في هذه المناسبة، أدعو الأطراف اليمنية إلى العمل مع الأمم المتحدة على وجه السرعة للتوصل إلى اتفاق بشأن نص الاعلان المشترك، للدخول في وقف لإطلاق النار، وتخفيف معاناة اليمنيين، واستئناف محادثات السلام الهادفة إلى إنهاء الحرب والمضي باليمن نحو سلام مستدام”.

وكان المبعوث الأممي مارتن غريفيث، ناقش السبت الماضي، مع الناطق الرسمي باسم جماعة أنصار الله ( الحوثيين)، محمد عبدالسلام، مسودة الإعلان المشترك وجهود الأمم المتحدة المستمرة في إنهاء الصراع في اليمن.

وأكد غريفيث، منتصف الشهر الجاري، أثناء إحاطته أمام مجلس الأمن الدولي، أن الأطراف اليمنية المتصارعة لم تتوصل بعد إلى اتفاق بشأن وثيقة الإعلان المشترك، لافتًا إلى أن المفاوضات لا زالت مستمرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.