حضرموت – خالد بلحاج

أعلن مدير عام ميناء الوديعة البري مطلق الصيعري، بدء إجراءات الدخول للمسافرين اليمنيين إلى المملكة العربية السعودية، وفق ضوابط واشتراطات صحية معينة.

وأوضح الصيعري لـ “المشاهد” أن السماح بإجراءات دخول اليمنيين عبر الميناء يأتي بعد إعلان الجانب السعودي بدخول كل من يمتلك تأشيرة عبور للمملكة، وذلك بعد عمل فحص ال (بي سي آر)، وخلوه من فيروس كورونا، خلال 48 ساعة من وصولة للمنفذ.

ودعا الصيعري المسافرين إلى الإلتزام بالضوابط والإشتراطات الصحية، قبل وصولهم إلى منفذ الوديعة البري؛ لتسهيل عملية إجراءاتهم بالمنفذين اليمني والسعودي؛ حفاظًا على عدم تكدسهم، وتجنبًا لإنتهاء المده الزمنية للفحص قبل الدخول.

وكانت المملكة العربية السعودية قد أعلنت في وقت سابق رفع القيود عن السفر جزئياً اعتباراً من الثلاثاء الماضي ورفع الحظر كاملاً بدءاً من يناير 2021، على أن يسمح بدخول السعودية والخروج منها لمواطني دول مجلس التعاون، وكذلك دخول غير السعوديين من الحاصلين على تأشيرات “خروج وعودة، أو عمل، أو إقامة أو زيارة”.

يأتي ذلك وفق ضوابط وإجراءات صحية ووقائية تضعها اللجنة المعنية بإتخاذ إجراءات منع تفشي الفيروس في المملكة، وتشمل عدم السماح لأي شخص بالدخول إلا بعد تقديم ما يثبت خلوه من الإصابة بـ”كورونا المستجد”، بناءً على تحليلٍ حديث من جهة موثوقة بالخارج، لم يمر على تاريخ إجرائه أكثر من 48 ساعة، لحظة وصوله إلى المنفذ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.