صنعاء- عصام صبري:

ألزمت قيادات في جماعة الحوثي عقال الحارات في العاصمة صنعاء بإقامة عدد من الفعاليات ابتداءً من أول شهر ربيع الأول الهجري.

وقال مصدر حكومي لـ”المشاهد”، إن «قيادات في جماعة الحوثي ألزمت عقال الحارات بإقامة أمسية على مستوى كل حارة، وإقامة إجتماع مقيل بعد عصر كل يوم من أيام شهر ربيع الأول _حتى موعد ذكرى ميلاد النبي محمد، وكذلك التنسيق لإقامة ندوة بعد مغرب كل يوم في مختلف مساجد العاصمة صنعاء».

وأضاف المصدر، القول، بأن «قيادات حوثية ألزمت العقال بفرض عقوبات على أصحاب المحال التجارية، وملاك العمارات السكنية، الذين لم يقوموا بتزيين الشوارع باللافتات الخضراء وإنارتها».

وبحسب المصدر، فإن «قيادات في جماعة الحوثي، ألزمت عقال الحارات بجمع أموال لتمويل احتفالات الجماعة بالمولد النبوي، والإستعداد لنقل المواطنين عبر الحافلات وسيارات، في تجمع من المزمع أن يكون في ميدان السبعين يوم الثاني عشر من ربيع الأول هجري، وهو يوم ذكرى ميلاد النبي محمد».

وهددت قيادات حوثية بعزل أي عاقل حارة، لايلتزم بتنفيذ البرنامج الذي تم إعداده لإحياء ذكرى المولد النبوي.وفقاً للمصدر.

وقبل عام على سيطرة جماعة الحوثي على صنعاء في 2015م حرصت جماعة الحوثي على تنظيم أول وأكبر احتفال بالمولد النبوي ذو طابع سياسي ومذهبي في العاصمة صنعاء، بعد تسهيلات قدمها لهم نظام الرئيس الراحل صالح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.