الحديدة – عبدالله غيلان :

توفي 13 شخصًا على الأقل غرقًا بسيول جارفة جنوبي محافظة الحديدة، نتيجة تأثير الحالة المدارية التي تضرب أجزاء متفرقة من البلاد منذ أسبوع، وسط تحذيرات رصدية من استمرارها حتى بداية شهر أغسطس القادم.

وقالت وكالة الأنباء “سبأ” الناطقة باسم جماعة الحوثي ، إن سيول الأمطار جرفت 50 منزلًا سكنيًا في مديريات الزاهر والقناوص واللحية في المحافظة الساحلية على البحر الأحمر.

وأضافت أن “مئات المنازل وعشرات الهكتارات من الأراضي الزراعية تضررت، ونفوق مئات الأبقار والمواشي”.

وكان مركز الأرصاد حذر من استمرار حالة عدم إستقرار الطقس، نتيجة تشكل السحب الركامية التي ترافقها أمطار متفاوته الشدة مصحوبة بعواصف رعدية التي ستضرب المرتفعات الجبلية والهضاب الداخلية في اليمن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.