لحج – صلاح بن غالب :

قام مسلحون فجر اليوم السبت بالانتشار العسكري حول منزل محافظ محافظة لحج أحمد عبدالله تركي في مدينة الفصيل الواقعة بين محافظتي عدن ولحج (جنوب اليمن).

وأوضح مصدر عسكري لـ”المشاهد” من أفراد حراسة المحافظ اشترط عدم ذكر اسمه “بأن قوة عسكرية مكونة من 6 مدرعات و 6 أطقم تابعة لأوسان العنشلي قائد لواء العاصفة التابع للمجلس الانتقالي الجنوبي حاولت الانتشار والتموضع أمام البوابة الرئيسية والأماكن المحيطة بمنزل المحافظ”.

وأضاف المصدر أن المسلحين تمركزوا في عدة أماكن قريبة من بيت المحافظ التركي، مشيرًا إلى أنه تم إنذار المسلحين بمغادرة الأماكن التي تمركزوا فيها حول بيت المحافظ، وبعد أقل من ساعة انسحب المسلحون.

ولم يوضح المصدر تفاصيل أخرى فيما يتعلق بسبب انتشار القوة العسكرية حول منزل المحافظ.

وعقب ذلك توافد مسلحون من قبائل الصبيحة إلى منزل المحافظ التركي ومازال الوضع متوترًا في المنطقة، ولم يصدر حتى الآن أي بيان عن السلطة المحلية بمحافظة لحج عن الحادثة.

وشهدت محافظة لحج عدة أحداث مشابهة بين مسلحين يتبعون المجلس الانتقالي وقوات حكومية أو قبائل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.