تعز – مازن فارس :

أغلق عشرات الجنود، اليوم الثلاثاء، عدداً من الشوارع الرئيسية في مدينة تعز (جنوبي غرب اليمن)، احتجاجاً على مقتل قائد عسكري أمس الاثنين.
وقال شهود عيان لـ”المشاهد” إن الجنود المحتجين قطعوا شوارع الحصب ووادي القاضي، وشارع جمال (وسط المدينة)، وأشعلوا إطارات السيارات، احتجاجاً على مقتل قائد الكتيبة الأولى باللواء 145 الرائد شرف العوني.
وأشار الشهود إلى أن المحتجين وضعوا الأحجار في الشوارع، ما أدى إلى توقف حركة السير.
وقال محمد علي، وهو أحد الجنود المشاركين في الاحتجاج، لـ”المشاهد”: احتجاجنا يأتي بهدف الضغط على قيادة المحور والشرطة وسلطات المحافظة للقبض على الجناة.
من جانبه، قال الناطق باسم محور تعز العقيد عبدالباسط البحر، لـ”المشاهد” إن حملة مشتركة من الشرطة العسكرية والجيش، تحركت لفتح الشوارع وإلقاء القبض على الجناة وجميع المطلوبين أمنياً.
وأشار البحر إلى أن المحتجين هم من أهالي وأقارب وزملاء المجني عليه، مؤكداً أن الحملة عازمة على ملاحقة كل من يخل بالأمن والاستقرار.
و قُتل أمس قائد الكتيبة الأولى باللواء 145 الرائد شرف العوني، في اشتباكات مع مسلحين في نقطة الصياحي بمنطقة الضباب غرب مدينة تعز، على خلفية نزاع حول تحصيل ضريبة القات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.