عدن -.مختار عبده :

تلقى منتخبنا الأولمبي لكرة القدم خسارته الأولى في تصفيات أمم آسيا على استاد باص قوامين بالعاصمة الإيرانية طهران اليوم الجمعة أمام نظيره العراقي بخمسة أهداف نظيفة ضمن المجموعة الأولى التي تضم كلا من العراق، واليمن، وإيران، وتركمانستان.

وكان الشوط الأول قد انتهى بتقدم المنتخب العراقي بثلاثة أهداف سجلت عن طريق أمير فؤاد (هدفين) وحسين جبار (هدف) .

الشوط الثاني لم يأت بجديد من قبل لاعبي منتخبنا حيث ضاعف منتخب العراق الأهداف إلى خمسة وسجل هدفين عن طريق اللاعب مراد محمد.

وعلق مدرب منتخبنا الوطني سامي نعاش عقب المباراة بأن منتخبنا يملك لاعبين مميزين، وكان بالإمكان أن يؤدوا بصورة أفضل، ولكن قصر فترة الإعداد، إلى جانب عدم لعب مباريات تجريبية، حالا دون ذلك.

وقال النعاش بأن منتخبنا وقع في مجموعة صعبة، والمنتخب العراقي يعد أحد أقوى المنتخبات على مستوى القارة، وهذا يعني مع الأخذ بعين الاعتبار ظروف الإعداد، أن تكون الأفضلية للمنتخب العراقي.

وأضاف: بما أننا لم نلعب مباراة تجريبية من قبل، فإن هذه المباراة بمثابة تجريبية، ومن الضروري أن أستفيد منها وأعمل مع اللاعبين على تجاوز الأخطاء والظهور بمستوى أفضل في المباراتين القادمتين أمام منتخبي إيران.

ويلعب منتخبنا مباراته الثانية أمام المنتخب الإيراني يوم الأحد القادم، على أن يختتم مباراته الثالثة يوم الثلاثاء أمام منتخب تركمانستان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.