صنعاء – وفاء عبده:

أكدت مسؤولة الإعلام في رابطة أمهات المعتقلين بصنعاء أن ثلاثة من المعتقلين في السجن المركزي بذمار توفوا منذ بداية هذا العام نتيجة الإهمال الطبي .

وأضافت أم عبدالله في تصريح صحفي لـ” المشاهد” أن ثلاثة من السجناء في نفس السجن مصابون بمرض بالسل وإذا لم يتم نقلهم إلى المستشفى تقديم العلاج لهم فقد يتضاعف المرض ويؤدي إلى الموت منوهة إلى أن بقاء المرضى في السجن يعني تضاعف عدد المرض .

وحذرت من انتشار المرض في أوساط السجناء كونه معد وهذا يعني أن المرض يتهدد السجناء بالموت في السجن إذا لم يتم تدارك الأمر من قبل إدارة السجن الذي تسيطر عليه جماعة الحوثي .

وأكدت أم عبدالله أن إدارة سجن الأمن السياسي في صنعاء منعت عن المعتقلين الفرش وجعلتهم ينامون على الأرض في إجراء عقابي جديد لهم كما معنت عنهم الزيارات.

وأشارت أن أحد المعتقلين في سجن تابع لجماعة الحوثي في محافظة عمران أصيب بالكوليرا ولم يتم نقله إلى المستشفي منذ يومين وحياته مهددة بالموت.

ولفتت أم عبدالله إلى أن أوضاع المعتقلين في مختلف السجون لا يختلف وضعهم في سوء المعاملة والإهمال من سجن إلى آخر في ذمار والحديدة وصنعاء وعدن وإب وحجة .

وكانت رابطة أمهات المختطفين قد نشرت تقريرها السنوي الثالث قبل أيام أكدت فيه أن ألف وأربعمائة مواطن تم اختطافهم في المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون، منها مائة وأربعة عشر حالة اختطاف لنساء، وجاءت أمانة العاصمة في المرتبة الأولى بـمائتين وستة وثلاثين حالة اختطاف، منها مائة وتسع نساء تعرضن للاختطاف، تليها محافظة الحديدة بـمائة وتسعين حالة، منها امرأتان، ثم محافظة صنعاء بمائة وخمسة وستين حالة، فيما اختطفت التشكيلات العسكرية والأمنية بعدن أربعة وخمسين مواطناً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.