ذمار- ضياء حسن :

وقع المئات من عقال ومشائخ مديرية عتمة بمحافظة ذمار (وسط اليمن)، أمس السبت على وثيقة قبلية، تحدد مهور الفتيات.

وحددت الوثيقة المهر للفتاة البكر  بــ 600 ألف ريال، تشكل كل متطلبات العرس، و300 ألف ريال للثيب “المتزوجة سابقاً”، وفق ما أشار قائد أبو خلبة أحد الأعيان في المديرية ل(المشاهد).

مؤكداً أن الوثيقة تتضمن بنوداً رادعة للمخالفين لهذا الاتفاق منها مصادرة أي مبالغ تزيد عما هو محدد في الوثيقة.

مضيفاً: خلال السنوات الماضية تزايدت تكاليف الأعراس لتفوق قدرة البسطاء، لذا جاءت هذه الوثيقة لتضع حداً لتلك المغالاة في المهور وفي تكاليف العرس خاصة للنساء، وإعانة الشباب على الزواج.

مشيراً إلى أن المبالغ المقره تتضمن المهر والذهب والملابس وكل ما يترتب على مراسيم الزفاف ووصول العروسة إلى عريسها.

وتتجاوز المهور في مديرية عتمة مليون ريال بالإضافة إلى تكاليف الأعراس التي تصل إلى اثنين  مليون ريال، ما سبب إحجام الكثير من الشباب عن الزواج لعجزهم عن توفير تلك المبالغ الكبيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.