عدن – بديع سلطان :
اندلعت اشتباكاتٌ مسلحة، بين قوات الحزام الأمني ومسلحين، بمديرية خورمكسر، بعدن، في الساعات الأولى من فجر الخميس، على خلفية مقتل الشاب رأفت دنبع، أسفرت عن سقوط مصابين من الجانبين.

ووصفت مصادر محلية (للمشاهد)، الاشتباكات بأنها عنيفة، وتركزت في الطريق العام لكورنيش خورمكسر، بالإضافة إلى خط مطار عدن، وأمام وزارة النقل، بعد اعتراض المسلحين على فتح تلك الطرقات من قبل الأمن.

في المقابل، أكدت مصادر أمنية أن المسلحين استخدموا قذائف الآر بي جي، وأسلحةً متوسطة، مشيرةً إلى أنها استجلبت تعزيزات عسكرية للسيطرة على الموقف.

إلى ذلك، قال شهود عيان: إن انتشاراً ملفتاً للمدرعات الأمنية شوهد في مختلف النقاط على مداخل مديرية التواهي.

وأخذت الاحتجاجات منحناً خطيراً بعد أيامٍ من إغلاق الشوارع في عددٍ من مديريات عدن، على خلفية مقتل الشاب رأفت دنبع على يد مسلحين يتبعون جهاتٍ أمنية، بعد إبلاغه عن قضية اغتصاب طفل بمديرية المعلا، تورط فيها رجال أمن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.