عدن – بديع سلطان : 

نظم أهالي مدينة الشعب، بمديرية البريقة، غرب عدن، السبت، وقفة احتجاجية للمطالبة بالإفراج عن إمام وخطيب مسجد المدينة، الشيخ عبدالله النعماني، والذي اعتقلته أجهزة أمنية، أمس الجمعة.

وأدانت الوقفة الاحتجاجية، في بيانٍ تلقى (المشاهد) نسخةً منه، قيام مسلحين يتبعون قوات الحزام الأمني، المدعوم إماراتياً، اعتقال النعماني؛ على خلفية انتقاده لظاهرة الاغتيالات والاختطافات التي طالت خطباء وأئمة المساجد في عدن.

وكان النعماني طالب في لقاءٍ لخطباء مساجد عدن مع وزير الداخلية، الأربعاء الماضي، بالوقوف بحزم ضد منفذي الاغتيالات بحق الدعاة والخطباء.

وفي اللقاء قال وزير الداخلية أحمد الميسري، إن الأجهزة الأمنية في عدن ليست المتحكمة لوحدها في المشهد الأمني بعدن، في ظل وجود قوات أمنية غير خاضعة لوزارة الداخلية.

وتتهم منظمات محلية ودولية قوات أمنية في عدن، تدعمها الإمارات، بالوقوف خلف عمليات الاغتيالات التي شهدتها وتشهدها المدينة، والتي راح ضحيتها عشرات الدعاة والخطباء والأئمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.