عدن – مختار عبده :

في غموض غريب تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي خبر وفاة الصحفي الرياضي اليمني محمد الأهدل غرقاً في مياه البحر المتوسط.

ولم يصدر أي تصريح من جهات رسمية بالجزائر أو بالحكومة الشرعية تؤكد أو تنفي نبأ وفاة الصحفي الرياضي محمد الأهدل.

وغادر الصحفي الرياضي محمد الأهدل من السعودية إلى الجزائر قبل شهرين قاصداً الهجرة إلى اسبانيا بعد أن ضاقت عليه المعيشة في السعودية التي كان مغترباً فيها لأكثر من خمس سنوات .

وقال رئيس جمعية الإعلام الرياضي بشير سنان لـ “المشاهد” إنه تم التواصل اليوم بسفير بلادنا المفوض بجمهورية الجزائر فاروق المخلافي لمتابعة قضية اختفاء الصحفي الرياضي محمد الأهدل والكشف عن مصيره.

وأضاف سنان “بأن السفارة رفعت مذكرة عاجلة لوزارة الخارجية الجزائرية للكشف عن مصير محمد، والبحث في منطقة الحادثة والمناطق المجاورة لها”.

وتعثر التواصل مع محمد الاهدل بعد أسبوعين على بعد حوالي 20 كيلومتراً من ساحل مدينة وهران في شمال غرب الجزائر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.