المشاهد-خاص:

قالت وزارة الصحة فى حكومة مايسمي “بالإنقاذ” بصنعاء ان عدد وفيات الاصابة بالانفلونزا الحادة خلال شهر ديسمبر الماضي والايام الاولى من شهر يناير الحالي بلغت 16 حالة وفاة من اجمالي  90 حالة  اصابة  .

واوضح الناطق الرسمي باسم الوزارة  الدكتور عبدالحكيم الكحلاني – وفقا لوكالة سبأ التي تديرها جماعة الحوثي بصنعاء –  ان الوزارة رصدت خلال ديسمبر الماضي ويناير الحالي اكثر من 90 حالة اصابة بالانفلونزا منها 16 حالة وفاة .

واشار ان الحالات المرصودة توزعت على كل من أمانة العاصمة ومحافظات صنعاء و إب وذمار وصعدة، وهي المحافظات التي تسيطر عليها جماعة الحوثي.

ولفت الكحلاني الى ان الوزارة ولا تستطيع  التأكيد على نوع  الاصابات والتي منها ما كان يعرف بأنفلونزا الخنازير H1N1 وذلك لعدم توفر المحاليل التشخيصية.

واشار الحالات المرصودة توزعت على كل من أمانة العاصمة ومحافظات صنعاء و إب وذمار وصعدة.

 

ويتعقد بعض الاطباء فى إستطلاع ارائهم “للمشاهد”إحتمالية كبيرة ان تكون هذة الانفلونزا هى انفلونزا الطيور .

وتشهد  مدينة صنعاء وذمار حالة من الهلع نتيجة عدم تشخيص يوضح اسباب هذا الوباء وكيف بنتقل وكيف يتم الوقاية منه.

ويشار الى أن تدهور الخدمات الطبية فى اليمن وسوء التغذية نتيجة الحرب الطاحنة التى تشهدها البلاد منذ مايزبد عن ثلاث سنوات خلفت دمار كبير فى المرافق الصحية وهجرة الكثير من الكوادر الطبية نتيجة الحرب ونقص الدواء ضاعف بشكل كبير من معاناة اليمنيين .

.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.