المشاهد-متابعات :

أعلنت السلطات الروسية العثور على جثة طالب يمني قتل في ظروف غامضة.
وقال مصادر طلابية في موسكو، إن الطالب جعفر محمد جسار، من مديرية بني صريم بمحافظة عمران، المبتعث للدراسة في روسيا، عثر عليه مقتولاً في أحد الأماكن العامة بضواحي العاصمة موسكو، حيث ترجح المصادر أنه تعرّض لعملية سلب من قبل عصابة مسلحة.
وأكدت المصادر أن السفارة اليمنية في موسكو لم تتابع القضية وأسباب وظروف مقتل جسار، الذي سافر إلى ﺃﺭﻣﻴﻨﻴﺎ في نوفمبر الماضي ﻟﻠﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠﻰ ﻓﻴﺰﺍ ﺟﺪﻳﺪﺓ ﺑﻌﺪ ﻧﻘﻠﻪ ﻟﻠﺠﺎﻣﻌﺔ، ﻭﻛﺎﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻔﺘﺮﺽ ﺃﻥ ﻳﻌﻮﺩ ﺧﻼﻝ أﺳﺒﻮﻉ، ﻟﻜﻨﻪ ﺍﺧﺘﻔﻰ، قبل أن يعاود الاتصال بزملائه ليطمئنهم على أحواله، وحدد يوم 21 ﻣﻦ ﺷﻬﺮ ﺩﻳﺴﻤﺒﺮ، لعودته، قبل أن تنقطع أخباره تماماً، وبعد تقديم بلاغ للسلطات الأرمينية عن اختفائه، تلقى أحد أصدقائه اتصالاً يبلغه بأن جثة جسار مرمية ﻓﻲ ﺿﻮﺍﺣﻲ ﻣﻮﺳﻜﻮ.
وشكى الطلاب من محاولة السلطات الروسية إغلاق ملف القضية والضغط على السفارة لدفن جسار، وعدم فتح تحقيقات في الحادث، الذي يبدو بأنه جنائي.

المصدر”العربي”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.