المشاهد -خاص:

كشفت منظمة الصحة العالمية، اليوم الجمعة، عن أرقام مخيفة، تتعلق بعدد الحالات التي تصاب سنويا بهذا الداء الفتاك في اليمن.

وأفادت وفقا لمركز أنباء الأمم المتحدة أن هناك 30 ألف مريض جديد بالسرطان في اليمن كل عام محذرة من تنامي انتشار السرطان في اليمن، في الوقت الذي يصارع فيه النظام الصحي للبقاء على قيد الحياة.

وأشارت الى أن المنظمة سجلت 500 10 حالة جديدة في عام 2017، ولم تحصل سوى 40% من الحالات على العلاج بشكل كامل ومناسب” .

وحذر ممثل منظمة الصحة العالمية في اليمن، الدكتور نيفيو زاغاريا، من تنامي انتشار السرطان في اليمن، في الوقت الذي يصارع فيه النظام الصحي للبقاء على قيد الحياة.

ويواجه مرضى السرطان في اليمن خطر الموت في ظل وضع صحي حرج ناتج عن انعدام الدواء الذي مكن السرطان من النهش في ما تبقى من أجسادهم الهزيلة، وأفقدهم أمل البقاء على قيد الحياة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.