المشاهد-خاص:

عقد الرئيس عبدربه منصور هادي، مساء اليوم، إجتماعاً إستثنائياً لهيئة مستشاريه لمناقشة التطورات في العاصمة صنعاء التي تشهد انتفاضة من أنصار حزب المؤتمر ضد مسلحي جماعة الحوثي.

ودعا الاجتماع وفقاً لوكالة سبأ الحكومية لفتح صفحة جديدة مع كل الأطراف السياسية على أساس المرجعيات الثلاث المتفق عليها والمدعومة وطنيا وإقليميا ودولياً لتشكيل تحالف وطني واسع، يتجاوز كل خلافات الماضي ويؤسس لمرحلة جديدة، ويوحد الجميع في مواجهة الحوثيين.

 

وحيا الاجتماع الوقفة الجادة في وجه تلك جماعة الحوثي ويدعو كافة أبناء الشعب اليمني في العاصمة صنعاء وباقي المحافظات الى جعلها انتفاضة شعبية مجتمعية عارمة تلفظ تلك الجماعة المدعومة من ايران .

وأكد الاجتماع على استمرارية الجهود الهادفة الى دعم الشرعية واستعادة مؤسسات الدولة وتحرير ما تبقى من أراضي لا تزال تحت هيمنة هذه العصابة، ونعلن عن العزم على تصعيد تلك الجهود، وصولاً الى تحرير الإنسان والمكان في كل اليمن، والسعي للحفاظ على عروبة اليمن ووحدة أراضيها ، حيث سيتم دعم كل طرف يواجه عصابة الحوثي الإرهابية.

ودعا الشعب اليمني بكافة أطيافه السياسية المختلفة و في مقدمتهم قيادات وقواعد المؤتمر الشعبي العام في كل المحافظات وقيادات و قواعد الأحزاب السياسية و الشرائح المجتمعية و منظمات المجتمع المدني الى رص الصفوف و توحيد الجهود لأنهاء كابوس جماعو الحوثي المدعومة ايرانياً حسب تعبيره.

[ads2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.