المشاهد-خاص:

دعا الرئيس السابق علي عبدالله صالح، الشعب اليمني إلى الانتفاضة ضد جماعة الحوثي، والدفاع على الثورة والجمهورية والوحدة والحرية في وقت تشهد العاصمة صنعاء اشتباكات عنيفة بين الطرفين.
جاء ذلك بعد ساعات قليلة من مناشدة زعيم جماعة الحوثي عبدالملك الحوثي لصالح بالتروي والعقلانية ووقف الاقتتال داخل العاصمة صنعاء.
وقال صالح في خطاب متلفز بثته قناة اليمن اليوم التابع له،” أدعوا الشعب اليمني في كل المحافظات والمديريات والعزل إلى أن يهبوا هبة رجل واحد للدفاع عن الثورة والجمهورية والوحدة والحرية، ضد هذه العناصر التي تعبث منذ ثلاث سنوات بمقدرات الشعب.
وطالب الرئيس السابق قوات الجيش والأمن عدم قبول أي توجيهات وأوامر من قيادت الحوثيين واصفا اياهم بـ”الميليشيات التي عبثت بمؤسسات الدولة” وقطعت رواتب الموظفين.
ودعا صالح دول التحالف بقيادة السعودية إلى أن “يوقفوا الحرب وأن يرفعوا الحصار” عن اليمن، متعهدا فتح “صفحة جديدة” معهم.
وكانت قوات الحرس الجمهوري الموالية للرئيس السابق بالتعاون مع القبائل الموالية لحزب المؤتمر الشعبي العام قد سيطرت على معسكرات كبيرة كانت تحت سيطرة الحوثيين، في جنوب وشرق صنعاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.